h1

علمتنى طفله

مارس 20, 2013

251289_216146878417972_2519496_n

أشعر اليوم بشئ من الخجول من ربى بل أستطيع ان أقول أنى الآن أحتقرُ ذاتى كثيراً كم كُنتُ إنساناً جاهلاً بسنة الحياه وطبيعتها الكونيه !
لقد رأيتُ اليوم وأنا أتجولُ فى المشفى التى يعالج فيها صديقى وأنا أسترقُ بعض النظرات على أحوال هؤلاء الذين لا حول لهم ولا قوه إلا الإستسلام والأنقياد لما يمليه ذاك الطبيب من تعليمات وبما تكبله  تلك الأجهزه من أسلاك تُـعـدُ بمثابة الحياه لهؤلاء!

 

 وبينما أنا أسترق النظرات العابره لفت أنتباهى فتاه مازالت فى الربيع الأول من عمرها أظنها لم تكمل العامين بعد وهى محمولة” على  كَتِفِ أُمها  كم كانت جميله ورقيقه تلك الطفله بعينها اللاتى كانت تشعان براءةً وأملاً نحو الحياه

لقد نظرت إلى تلك الطفله نظره جعلتنى أُفتنُ بمحاسنِ وجهها وعيونها ثم أبتسمت لى فلم أمتلك نفسى فجلستُ فى المقعدِ المقابلِ لها وأخذتُ ألاعِبُها بعينى وشفاهى وبعضاً من أصابعى  كم كُنتُ مهموماً بحال صديقى ودُنيَاتى  وما أن جلستُ أمامها فأ نستنى تلك الطفله ببسمتها وبرائتها هموم الحياه لقد شعرتُ حينها أن الحياه مازالت تحمل الكثير والكثير من الأمل !

ومرت الدقائق وهى تحملُ معها خبراً وواقعاً مؤلم دمر أعصابى وحقر من شانى وجعلنى كالجماد لا أستطيع الحراك أو التفكير ولا إى شئ بل كُنتُ مثل الصخرةِ الصماء عندما أتت تلك الممرضه وهمست فى أُذن أمها قائله . لقد حان دور الفتاه!

فتعجبتُ ونظرتُ على اليافطه المعلقه على الحجره التى  تجلسُ تحتها تلك الأم المسكينه هى وأبنتها فوجدتُ مكتوباً عليها (وحدة الغسيل الكيماوى ) نعم أن الفتاه تعانى من فشلٍ حاد فى كليتها وعندما تسائلت عن حالها أجابونى هى تحضرُ ثلاث مرات أسبوعياً لتقوم بجلسات غسيل كلى , حينها لم أمتلك نفسى وأنهارت دموعى ومعها تساؤلات ! ماذا فعلت تلك الملاك الطاهر حتى تصاب بذلك؟ هى ياربى مازالت صغيره! مازالت لا تجيد الكلام! ماذا فعلت ؟

وأستمرت دموعى تزداد ومعها أنين داخلى وكلمات مبعثره تسكُنُ عقلى متسائله ومشيتُ فى طرقات المشفى والآسى يقطع مشاعرى , وهناك فى أحد الأركان الخاليه من البشر جثيتُ على ركبتى وشريطُ ذاكرتى يمر أمامى !

كم اعطانى الله من مال وعافيه وكذا وكذا وكم فضلنى على كثير من عباده وأنا حينما يُصيبُنى أقل مايكره أقلبُ حياتى رأساً على عقب وكأن الحياه ظالمه وأنا المظلوم وكانها النهايه السوداء يـــا لقبح أخلاقى يا إلهى !!

وهذه الفتاه لا تملك من حطام الحياه شئ ولا تعلم سوى الفطره النقيه التى فطر الله عباده عليها مصابه بمرض يقطع الأشلاء وجعاً وينهى الحياه أملاً ويجنى الألم والتعب دوماً  تبتسم وتعطى الأمل لم نحولها بأن الحياه لا تستحق دموعنا عليها وأن الأبتسامه والتفاؤل هما الحياه ,

لقد علمتنى طفله :. أن الألم هو قطعه من نصيبى فى الجنه

علمتنى طفله :. أن الألم عابر والجزاء باقى

علمتنى طفله :. أن البراءه هى فطرة الله لنا التى أعطانا أياها فى طفولتنا وان حسن الظن هو من يجب أن نكتسبه نحنُ فى شبابنا وشيخوختنا

علمتنى طفله :. أن الأمل نحن من نصنعه وبه نحقق ما نهدف إليه

علمتنى طفله :. أن الحياه ألم يتبعه أجر وعمل يتبعه فناء وزوال يتبعه خلود

وأخيراً علمتنى طفله :. أن الرضا هو الحياه وبدونه فلا قيمه للعقل إن لم يدرك ذلك

بقلمى:. محمد خير

Advertisements

2تعليقان

  1. رائعة جدا :)


  2. رااااااااااااائعة



اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: